.

إقالة السيسي وحل مجلس الشعب .. ( مصر) الخط الاحمر لولاية آل البيت الروحية على الامة - منتديات الفكر القومي العربي
  


 الفكر القومي العربي
آخر 5 مشاركات
تطوير السياسة العسكرية الاقليمية للجيش المصري (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          القوات المسلحة المصرية تناقش آليات رفع الميزانية العسكرية الى 50 مليار دولار (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          جمال عبدالناصر عليـــــــــــــه السلام يا عمر موسى (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          القوات المسلحة المصرية تناقش آية طلوع الشمس من مغربها (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          القوات المسلحة المصرية تناقش نزول المســـــــــيح والوعد الآخر (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )


  
العودة   منتديات الفكر القومي العربي > قضــايا عربيـــة > قضايا عربية > مقالات علي مفلح حسين السدح
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  
قديم 08-28-2017, 04:34   #1
علي مفلح حسين السدح
عضو رائد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 5,664
علي مفلح حسين السدح is on a distinguished road
افتراضي إقالة السيسي وحل مجلس الشعب .. ( مصر) الخط الاحمر لولاية آل البيت الروحية على الامة


بعد أن فشلت صيغ التجارب الوحدوية – الاقليمية في الوطن العربي وكذلك الأخفاق التاريخي للجامعة العربية الى جانب فشل الدور الوظيفي للنظام الاقليمي – الاستعماري ( ثنائية الاحتلال والرجعية ) أستطاعت الثورة ان تصل بالجماهير العربية والشعب العربي في مصر الى مرحلة الضرورة الحتمية للثورة كما توصل اليها جمال عبدالناصر في الميثاق تتويجا للمعركة التاريخية للقوات المسلحة المصرية على الجبهة العربية الجنوبية ( الجنوب العربي / 1967م) حيث تم دحر الاستعمار البريطاني من المنطقة العربية في القرن 2م و مستجد جلاء الجيش الامريكي من الجبهة العربية الشرقية ( العراق ) وهو ما يجعل ثورتي يناير ويونيو تتويجا للمعركة التاريخية للقوات المسلحة المصرية وتقدم مصر الى مربع القوة الدولية العظمي كمرحلة تراكمية في الصراع التاريخي مع الاستعمار والقوى الدولية ..

ذلك هو المشهد العام الذي تراقبه القوى الدولية والدوائر الاستعمارية من خارج الدائرة العربية وهو ما يكشف طبيعة العلاقة بين اتفاقية صنافير وتيران وطبيعة تشكل مجلس الشعب الحالي الذي وقف كل اعضائه مرة واحدة لتحية السيسي في الجلسة الاولى (!!!) تعبيرا عن صيغة المؤامرة الغير تقليدية التي تتعرض لها مصر خصوصا اذا اضفنا الى ذلك العلاقة بين حل المجلس العسكري الاول واختيار السيسي و عدد الاصوات التي تم الاعلان عنها بخصوص حمدين صباحي ثم تصريح وزارة الخارجية بعد علمها بعقد قمة الجامعة العربية بخصوص عاصفة الحزم واعلان رئاسة الجمهورية بأن الامر لديها خارج السياق والتراث المؤسسي لجمهورية مصر الى جانب حكم المحكمة الادراية بخصوص صنافير وتيران و قيامه على مبدأ المركز القانوني والتاريخي لمصر في الوطن العربي وظنية المركز القانوني للنظام العربي الرجعي المرتبط بالارادة الاستعمارية نشأة و نهاية و الغاء الحكم على الرغم من ان نصه يمثل وثيقة وطنية خالدة .

مـــا يحدث ان السيسي ومجلس الشعب صمما للسيطرة على البنية المعنوية الفوقية للشعب العربي في مصر ببرهان اطلاق تجربة اتفاقية صنافير وتيران لتأكيد النجاح في قولبة وانشاء ماهية مجلس الشعب فيما دون وعي اللحظة التاريخية التراكمية التي اكتسبها الشعب العربي في مصر من خلال مضمار الثورة العربية وجعل خط الوعي القومي فيما دون ادراك انتصاراته على التحديات التاريخية وان تطلب ذلك جعل مصر دون مكانتها كقوة دولية – عظمى انتصرت في صراعها مع القوى الاستعمارية على مدى سبعين عام وهو ما يعني ان السيسي يتوطن دورا مرسوما خطط له بعناية في اطار السيطرة والتوجيه على البنى القومية المعنوية المتمثلة في الوعي الشعبي والقومي في مصر و دور المؤسسات الوطنية في اطار مؤامرة جديدة تحاكي مؤامرة 1967م والتي هدفت لتفريغ مصر من روحها الثورية إلا ان اختلفت هذه المرة بسبب تبدد القوة المادية للقوى الاستعمارية فمن غير المعقول ان تنفصل الارادة الوطنية عن قدسية الارض ويتم التنازل عن صنافير وتيران ومصر اقدم وجودا من باقي الانظمة الاقليمية في الجزيرة العربية التي كان الحجاز ولا زال مصريا أي ان ذلك كان ضريبة الدعم الاقليمي للسيسي الا ان السيسي ومجلس الشعب متغير بينما الارض ثابت في التاريخ الوطني لمصر وتلك مسؤلية الجيش المصري في تحديد مسؤليته التاريخية في التعامل مع مشروعية المتغير بالنسبة لمشروعية الثابت الوطني .

ان الثـــــــورة تؤكد ان مصر حرم ال البيت والخط الاحمر في دورهم التاريخي والروحي للأمة و هو ما كان محركا ( لتنحية مبارك ) و ( عزل مرسي ) ثم وضع حيثيات ( اقالة السيسي ) هذا مع العلم انه تم فتح مقالات علي مفلح حسين السدح لقياس مدى حدود حركة الوعي القومي بالنسبة للهدف الاستعماري – الصهيوني الذي تم التخطيط له فيما يخص التعامل مع عودة مصر الثورة في اطار السيطرة على البنى المعنوية الفوقية التي تصيغ الراي العام والارادة الوطنية في شكل عمل رجعي صرف يخالف قدسية الحقيقة التي اعلنت عن الظرورة التاريخية لعودة عهد الثورة باعتبارها روح العصر ..

أكاد اجزم ان مهمتي قد شارفت على الانتهاء وان كشف هذه المؤامرة هي آخر محطة في تلك الجندية الروحية التي تم اعدادها من قبل عشرين عام فرض فيها على الثورة التفكير بنسبة خطأ ( صفر ) .. وهذا هو علي مفلح حسين السدح من صنعاء ..
علي مفلح حسين السدح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 الفكر القومي العربي


سكاي نيوز رويترز بي بي سي   العربية  
الحياةالشرق الأوسطالقدس العربيالعرب
الأخبار   السفير النهار
صوت الأمة المصري اليوم الشروق اليوم السابع الدستور     الأسبوع الوطن البديل 

اخبار اليوم الأهرام الأهرام العربي الجمهورية
البيان  الإتحاد
الغد الدستور الأردنية الرأي


إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.