.

القوات المسلحة المصرية تناقش اجتثاث عهد ديون مصر من الذاكرة العربية - منتديات الفكر القومي العربي
  


 الفكر القومي العربي
آخر 5 مشاركات
تطوير السياسة العسكرية الاقليمية للجيش المصري (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          القوات المسلحة المصرية تناقش آليات رفع الميزانية العسكرية الى 50 مليار دولار (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          جمال عبدالناصر عليـــــــــــــه السلام يا عمر موسى (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          القوات المسلحة المصرية تناقش آية طلوع الشمس من مغربها (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )           »          القوات المسلحة المصرية تناقش نزول المســـــــــيح والوعد الآخر (الكاتـب : علي مفلح حسين السدح - )


  
العودة   منتديات الفكر القومي العربي > قضــايا عربيـــة > قضايا عربية > مقالات علي مفلح حسين السدح
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  
قديم 08-05-2017, 04:43   #1
علي مفلح حسين السدح
عضو رائد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 5,664
علي مفلح حسين السدح is on a distinguished road
افتراضي القوات المسلحة المصرية تناقش اجتثاث عهد ديون مصر من الذاكرة العربية



اطلعت الثورة على المجلد الضخم الصادر من دائرة التثقيف والتعبئة لحزب البعث العربي العظيم في العراق والذي كان تحت عنوان " منهجنا في التفكير القومي الاشتراكي " والذي وقفت فيه على عبارة تؤكد ان مفهوم دعه يعمل دعه يمر انتهت بعدم قدرة قطاع واسع من الافراد على عمل أي شيء وهو ما كان سببا في اطلاعها او تصفحها السريع لمبادئ الاقتصاد الجزئي فيما يخص مفهوم النظرية الاقتصادية والسوق وعناصر الانتاج والطلب والعرض والثمن على النحو الذي يمكن القول معه ان ديون مصر تعبير صارخ عن التعبية الاقتصادية المطلقة وهو ما يفرض على القيادة السياسية والعسكرية في مصرتدشين ( عصر ما بعد الراسمالية ) من خلال جعل اختصاص وزارة التجارة الخارجية منصب على تحويل الفجوة الاستهلاكية في السوق المحلية وعلاقتها بالسوق الخارجية الى ثروة وطنية وقومية تبدأ بصيغة نموذجية لعقود التجارة الخارجية على اساس ان تكون مددها الزمنية 24 شهر متضمنة خلق الراكد السنوي النقدي بنسبة 10 % من عام الى آخر تحت شرط ضمان الجودة الاستهلاكية وخصم تلك النسبة مباشرة لصالح الخزينة المصرية على اساس استعاضتها عقديا من خلال بنود فائدة الحساب المصرفي لكل 12 شهر قبل تخريك الودائع تلك مرة اخرى لصالح الطرف الخارجي من العقد .



ذلك الخصم النقدي المباشر عند التوريد مع السقف الائتماني لحركة الحساب يجب ان تصبح رأسمال اضافي ناتج عن تنظيم التجارة الخارحية ومتجه مباشرة الى تأسيس قطاعات انتاجية زراعية وغذائية تعتمد على الميكنة الزراعية الواسعة والتي ستمثل في نفس الوقت راس المال التعاوني بين الدولة والمجتمع عبر استهلال تأسيس قطاعات انتاجية في طبقة الانتاج الزراعي من خلال خطوط الانتاج الصناعية التي تحمل طابع اختزال عامل التقدم الصناعي من خلال فكرة محموعات خط الانتاج أي خط الانتاج الخاص بالقطعة (20) من أي الة زراعية يجب ان يكون اربعة خطوط أي خط انتاج (20/أ) و (20/ب) و(20/ج) و(20/د) لذات المصنع الواحد لان تلك المجموعة المتعلقة بذات الوحدة الصناعية ستربط بقاعدة بيانات مركزية قادرة على تدوير تراكم وتفاعل الخبرة التجريبية الصناعية واختزال جدل الزمان فيما يخص بمفهوم التقدم الصناعي .



تأسيس قاعدة انتاج زراعية وغذائية في وادي النيل (مصر والسودان ) ستحرك السوق العربية المشتركة حيث يجب ان نصدر للمشرق والمغرب العربي كل من الانتاج الزراعي والغذائي وكذلك الميكنة الصناعية ونبيعها بنفس العملة المحلية لكل قطر عربي في اطار التنافس مع السوق الخارجية عندما نؤمن الصيغة الراسمالية التعاونية وكذلك شبكة المواصلات البرية وحتى استثمارات القيمة المضافة وفي نفس الوقت نشتري من تلك الاقطار بنفس الكتل النقدية لعملتهم المحلية وهنا ستبدأ فكرة تأسيس البنك العربي الاتحادي في وادي النيل وفروعه في الاقطار العربية وهو ما يعني توسيع السوق المحلية المصرية على مستوى اربعة اقاليم ( وادي النيل والمشرق والمغرب العربي والهلال الخصيب والقرن الافريقي ) وتحت غطاء الجنية المصري لأن فكرة البنك الدولي القائم على سبعة اسواق عالمية او سبعة اقاليم هي نتاج للتراث الراسمالي التراكمي ( الاقتصاد السياسي ) والذي يقوم بتحييد تضخم اصدار الدولار من خلال توزيعه على عدة اسواق غير متصلة .



التوسع العمودي والافقي للسوق المحلية المصرية – العربية غايته تجاوز عقدة التضخم المالي التي تحدث في السوق القطرية المصرية وبتعبير ادق ردم فجوة الديون المصرية من من خلال توزيع كتلة الاصدار النقدي على عدة اسواق خصوصا وان هذا التحول في السوق القومية يمثل بداية احلال الجنية المصري محل العملات العربية القطرية لأنها تنتمي الى العصر القطري البائد او عصر التبعية الراسمالية المطلقة وهو ما يمكن القول معه ان البنك الدولي هو مفتاح السوق العالمية المرتبطة بالدولار وامتصاص فجوة الديون الامريكية من خلال ربط الاصدار النقدي للدولار بالاسواق الخارجية وحلوله كجهاز تثمين .



القوات المسلحة المصرية تعلم علم اليقين ان الفقر الذي يعيشه الشعب العربي هو الباعث الجوهري لاستدعاء الصراع التاريخي لما قبل 1400عام عندما تصبح تلك الافكار المذهبية والدينية تعبيرا عن الصراع على السلطة وهو ما يعني انها ستقوم باثراء المحاور التالية (1) محور تنظيم العلاقة بين التجارة الخارجية والسوق المحلية في مصر (2) محور عامل التقدم الصناعي (2) محور السوق القومية والتحول النقدي (4) محور ديون مصر (5) محور مجلس التعاون والدفاع القومي الذي سيرتبط بالحاجات الاساسية للشعب العربي .



مجلس التعاون والدفاع القومي سيضم غرفة التعاون القومي على مستوى القيادات القومية السياسية وغرفة الدفاع القومي على مستوى السلطات الثلاث ( القضائية والتنفيذية والتشريعية ) في الوطن العربي وهو ما سيسن دستور مجلس التعاون والدفاع القومي ومقر مجلس التعاون ومجلس الدفاع وكذلك المجلس القومي لشؤون المسجدين ( الحرم والاقصى ) والمرقدين ( المدينة وكربلاء ) وتأميم الثروة القومية البترولية والغازية في قطر وكذلك سن ضوابط الحكم الملكي الدستوري الواسع في الوطن العربي والذاتي في المدن الفلسطينية والصهيونية الى جانب انشاء البنك العربي الاتحادي وبتعبير ادق مسح قطر من الخارطة من جعلها منتمية الى عهد بائد فقطر هي الخطة الاستعمارية (ب) بعد جلاء الجيش البريطاني من عدن 1967م والامريكي من العراق 2007م .

علي مفلح حسين السدح
صنعاء
علي مفلح حسين السدح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 الفكر القومي العربي


سكاي نيوز رويترز بي بي سي   العربية  
الحياةالشرق الأوسطالقدس العربيالعرب
الأخبار   السفير النهار
صوت الأمة المصري اليوم الشروق اليوم السابع الدستور     الأسبوع الوطن البديل 

اخبار اليوم الأهرام الأهرام العربي الجمهورية
البيان  الإتحاد
الغد الدستور الأردنية الرأي


إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.